الرئيسية / الحوكمة / الإجراءات الاستباقيَة المُتَخذة للتصدَي لفيروس كورونا: حوار مع رئيس بلديَة جلمة السيَد خالد المسعودي

الإجراءات الاستباقيَة المُتَخذة للتصدَي لفيروس كورونا: حوار مع رئيس بلديَة جلمة السيَد خالد المسعودي

تُواصل البلديَات إجراءاتها لمجابهة تفشَي وباء كورونا، مُتَخذة التدابير التي تراها مناسبة لحماية مواطنيها. وفي هذا الإطار أجرت مؤسَسة الياسمين للبحث والتواصل حوارا مع رئيس بلديَة جلمة من ولاية سيدي بوزيد السيَد خالد المسعودي، يأتي هذا الحوار في سلسلة الحوارات التي تعقدها مؤسَسة الياسمين مع رؤساء ومستشاري البلديَات في مختلف أنحاء الجمهورية قصد تثمين إنجازاتهم المساهمة في مواجهة فيروس كورونا.

استهلَ رئيس بلديَة جلمة حديثه بالتذكير بأنَ بلديَة جلمة انطلقت في اتَخاذ الإجراءات اللاَزمة منذ شهر فيفري كما هو الحال بالنسبة لأغلب البلديَات، وذكر بأنَ البلدية بادرت منذ بداية هذه الأزمة بالقيام بمجموعة من الحملات التوعوية كتلصيق المطويات والقيام بحملات توعيَة عن طريق مكبَرات الصوت. وبالتوازي مع ذلك، قام أعوان النَظافة بحملات التعقيم الدورية للشوارع والإدارات المحلية والساحات العامة وكانت كلَ هذه التحرَكات بالشراكة مع المجتمع المدني.

وأضاف المسعودي بأنَ المجلس البلدي اتَخذ قرارات مهمَة وسبَاقة مقارنة بعديد البلديَات الأخرى ومتناغمة مع القرارات الحكوميَة المتَخذة قصد الحفاظ على صحَة المواطنين في الجهة. وذكر المسعودي أنَ أبرز القرارات كانت غلق المقاهي والأسواق الأسبوعية للخضر والغلال وسوق الدواب، وعلى رأسها منع التجمعات. وقد أشرفت وأعضاء المجلس البلدي على حسن تطبيق هذه القرارات البلدية وكذلك القرارات الصادرة عن السلطة المركزية.

وخلال فترة الحجر الصحَي المُوجَه، قال رئيس بلديَة جلمة أنَه قد تمَ وضع برنامج عمل بالتنسيق مع جميع الإدارات والمؤسسات المحلية. حيث قامت البلديَة بشراء مخزون هام من مواد التعقيم والحماية وأدوات الوقاية التي زوَدنا بها مصالح النظافة في البلدية من عملة وموظفين ما مكَنهم من القيام بمهامهم في أحسن الظروف. ويقول المسعودي أنَ البلديَة عملت مع جميع الأطراف من أجل ضمان سلامة المواطنين، وهي تعمل إلى اليوم على حسن تطبيق الإجراءات الصحيَة. واختتم المسعودي بالثَناء على المجتمع المدني الذي اعتبره شريكا فعَالا في هذه المرحلة فهو يمثل حسب قوله “روح المجتمع وقد لعب دورا هاما خلال المرحلة الفارطة وذلك من خلال العديد من الأنشطة والبرامج المشتركة التي قمنا بها كحملات التعقيم وحملات التوعية وتنسيق التدخلات في الجانب الاجتماعي”. مؤكَدا السعي إلى تطوير برامج العمل المشترك ومواصلة العمل بالشراكة مع مكوَنات المجتمع المدني في الفترة القادمة.

بقلم: إشراق بن حمودة قسم الإعلام والاتصال

عن Community Manager

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى