الرئيسية / ديمقراطية / مشاركة مؤسّسة الياسمين للبحث والتّواصل في تأسيس المنتدى العربي للمجتمع المدني

مشاركة مؤسّسة الياسمين للبحث والتّواصل في تأسيس المنتدى العربي للمجتمع المدني

 

بعد سلسلة من اللّقاءات والمشاورات والاجتماعات تمّ الإعلان منذ شهر جانفي من العام 2016 عن تأسيس المنتدى العربي للمجتمع المدني الذي يضم عددا من المنظمات والجمعيات ومؤسّسات المجتمع المدني من 10 دول عربية هي كل من البحرين ومصر والعراق والأردن والكويت ولبنان والمغرب وفلسطين واليمن وتونس.

وقد وقف ممثلو المؤسّسات الأعضاء في هذا المنتدى خلال الاجتماع التّأسيسي بالعاصمة اللّبنانيّة بيروت على جملة ما آلت إليها الأوضاع في البلدان العربية المذكورة وفي مجتمعاتهم مستعرضين أهم الظّواهر والتّحديات التي تعيق مسارات الإنتقال الدّيمقراطي في عدد منها وتحقيق النّماء وتكريس الأسس الدّيمقراطيّة في عدد آخر.

ولئن اختلفت التّحديات ومستوياتهم فإن قواسم مشتركة جمعت بين عدد من هذه الدّول لا سيّما على مستوى الإصلاحات السّياسيّة والتّحوّل الدّيمقراطي والتّضييق على الحريّات العامّة في معظم هذه الدول، بالإضافة إلى قضايا حقوق الإنسان وتفشّي الحروب والصّراعات والإنقسامات ومظاهر التّمييز والطّائفيّة والظّواهر الاجتماعية .السّلبيّة التي أفضت إليها الصّراعات المذهبيّة والدّينيّة والعرقيّة والطّائفيّة والإيديولوجيّة إلخ

ومن أهم ما تم تداوله أيضا خلال هذه اللقاءات مسألة تفشّي ظواهر العنف والغلوّ والتّطرّف الدّيني والإرهاب التي أصبحت خطرا يوميّا يتهدّد سلامة هذه المجتمعات واستقرار هذه الدول على المستويات السّياسيّة والاقتصاديّة والاجتماعيّة إضافة إلى التّهديد الأمني، ممّا يحول دون تحقيق النّماء والازدهار.

واستعرض ناشطو المجتمع المدني وممثّلو المنظّمات المؤسّسة للمنتدى العربي للمجتمع المدني حدّة الحملات وتزايد التّضييق على مؤسّسات المجتمع المدني في أغلب هذه الدول العربية حيث تعمل بعض الأطراف والجهات والسّلط على التّقليص من فاعليّة منظّمات المجتمع المدني وإضعاف دورها سواء باعتماد السّياسات الأمنيّة الخشنة التي تعتمد التّضييق والقمع والهرسلة والتّعطيل أو سياسات ما يُعرف بـ”الإحتواء النّاعم” حيث تعمد حكومات بعض هذه الدّول إلى تحديد أجندات عمل مسبقة لهذه المنظّمات مما يجعل منها جناحا للسّلطة وامتدادا لسياساتها.

وعبّر المشاركون في الاجتماع التّأسيسي عن عميق وعيهم وإدراكهم لمدى الصّعوبات التي تواجه قوى الإصلاح السّياسي والاجتماعي والإقتصادي في المنطقة العربيّة عموما مشيرين إلى قدرة الشّعوب العربيّة وقواها الفاعلة والحيّة على اجتياز أصعب التّحدّيات والرّفع من سقف الرّهانات المنوّطة بعهدة الهيئات المدنيّة ومؤسّسات المجتمع المدني للتّصدي للصّعوبات والنّزاعات والممارسات الاستبداديّة.

وفي الأخير، قرّر المشاركون في الاجتماع التّأسيسي للمنتدى العربي للمجتمع المدني، بالإجماع، الإعلان عن تأسيس المنتدى كمظلّة إقليميّة للتّنسيق والتّعاون والتّضامن بين مختلف هذه الدّول والمجتمعات بهيئاتها ومنظّماتها المدنيّة واعتبار المنظّمات المشاركة في اجتماع بيروت التّأسيسي هيئة تأسيسيّة سيتم العمل على توسيعها لاحقا وفق قواعد ومعايير تم الاتفاق عليها. وتقرّر العمل على انتخاب لجنة تنفيذيّة سيكون لها شرف العمل على إخراج المنتدى العربي للمجتمع المدني إلى حيّز الوجود الفعلي والنّشيط.

الأهداف

وعمل المشاركون في الاجتماع التّأسيسي للمنتدى على تفصيل أهم الأهداف التي سيعمل المنتدى وممثّلوه في المنطقة العربيّة على تحقيقها ولعل أهمّها إشاعة ثقافة حقوق الإنسان وتوسيع دوائر وفضاءات وهوامش حريّة التّعبير والرّأي وتكريس مفهوم المواطنة لتستلهم هذه المنظّمات من ذلك أسّسا وسبلا للعمل على معالجة أهم القضايا المطروحة على المجتمعات وإن بأشكال مختلفة ومتفاوتة والتّصدي لمظاهر التّطرف بكلّ أنواعه والغلوّ والتّشدّد والإنغلاق والإرهاب ونشر ثقافة التّسامح وقيم العيش المشترك والدّفاع عن مكاسب ومكتسبات المجتمع المدني ومؤسّساته من خلال التّركيز على إصلاح البنى التّشريعيّة ومنظومات القوانين المنظّمة للجمعيّات والنّقابات ومختلف المؤسّسات المدنيّة.

ولتحقيق هذه الأهداف قرّرت المؤسّسات الأعضاء في المنتدى اعتماد وسائل مختلفة أبرزها التّنسيق والإنفتاح على الشّبكات والتّحالفات والإئتلافات الإقليميّة مع تقاسم الرّؤى والتّصوّرات والأهداف، إضافة إلى ربط أواصر وروح التّضامن بين هذه المؤسّسات التي يشهد أغلبها انتهاكات وتضييقا، وتبادل الخبرات والتّجارب وإرساء منصّة للحوار يتم من خلالها تبادل الآراء والمواقف والتّقييمات والتّقديرات وغيرها.

ومن القرارات الإجرائيّة التي أفضى إليها اجتماع بيروت التّأسيسي للمنتدى العربي للمجتمع المدني والتي تم تكليف اللّجنة التّنفيذيّة للمنتدى بالعمل عليها، إعداد مشاريع الوثائق التّأسيسيّة ومنها على نحو خاص الوثيقة التّأسيسيّة وبيان الإشهار، كما عملت اللّجنة على مشروع النّظام الدّاخلي للمنتدى ووثيقة التّحدّيات. وقد تم إنشاء موقع خاص على الأنترنات للمنتدى العربي للمجتمع المدني وصفحة على فايسبوك كما تم تكليف اللّجنة التّنفيذيّة بالبحث عن أفضل سبل التّواصل والإتّصال بين المؤسّسات الأعضاء في المنتدى.

وقد عقد المركز الأوروبي للدّيمقراطيّة وحقوق الإنسان اجتماعا للجنة الاستشاريّة للمنتدى العربي للمجتمع المدني في بيروت يومي 28 و29 نوفمبر من العام الماضي وذلك لمتابعة أشغال ومآلات اجتماع بيروت التّأسيسي في جانفي 2016. وكان الهدف من اللّقاء تعزيز العلاقات بين أطراف وقادة المجتمع المدني في المنطقة العربيّة وتحديد فرص التّنسيق والتّشبيك والتّعاون لتعزيز المتابعة في المستقبل.

التّحدّيات

واتّفقت المؤسّسات الأعضاء في المنتدى أنّ أبرز التّحدّيات التي تواجه منظّمات المجتمع المدني في المنطقة العربيّة هي التّحدّيات التي تفرضها الحكومات الاستبداديّة التي طبّق معظمها سياسات ممنهجة لاحتواء ثورات الرّبيع العربي حيث عملت بعض هذه الحكومات لحفظ استمرارها أمام تهديد هذه الثورات على زيادة الدّعم المادي والسّياسي للحركات السّياسيّة الإسلاميّة المتشدّدة كالحركات السلفيّة ودعم بقايا الأنظمة القديمة واللجوء إلى التدخل العسكري للحؤؤول دون أي تحوّل ديمقراطي سلس.

ولعلّ من أبرز التّحدّيات أيضا التّحدّيات النّاخمة عن تفشّي ظاهرة التّطرّف والإرهاب حيث احتل هذا التّحدي المرتبة الأولى في لائحة التّهديدات والأخطار في كثير من البلدان العربية حيث باتت هذه الظّاهرة تشكّل خطرا حقيقيّا ويوميا يهدّد سلامة المواطنين والمجتمع ويمهّد لانتشار الفوضى والفقر والموت. كما أنّ عدد من نشطاء المجتمع المدني وعددا من الجمعيّات والمنظّمات في دول عربيّة شهدت تهديدات مباشرة بالقتل والتّفجير والإبتزاز من بعض هذه الجماعات المتشدّدة والمسلّحة في كثير من الأحيان.

المؤسّسون

وقد شاركت مؤسّسة الياسمين للبحث والتّواصل في تأسيس هذا المنتدى الى جانب 23  منظّمة اخرى من كافة اقطار الدّول العربيّة، من البحرين ومصر والعراق والأردن والكويت ولبنان والمغرب وفلسطين واليمن وتونس.

رابط موقع المنتدى: https://goo.gl/nG6L9M

 

 

 

 

عن وسيم دليل

وسيم دليل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى