الرئيسية / ديمقراطية / المواطنة الفعالة / 19. المشروع الاجتماعي “قرين ميد” من جهة تونس

19. المشروع الاجتماعي “قرين ميد” من جهة تونس

في اطار برنامج”مواطنون فاعلون” قام مجموعة من شباب مدينة تونس بتنفيذ مشروع اجتماعي  بحي الحفصيّة الذي يشكّل جزءاً من تاريخ وتراث تونس المدينة.

وتتميّز هذه المنطقة من العاصمة ببناءاتها التقليديّة وطبيعتها الدّيموغرافيّة المتنوّعة باعتبار انتماء أغلب سكّانها للجهات الدّاخليّة. ويشكو أهالي حي الحفصيّة من العديد من المشاكل والصّعوبات لعلّ أهمّها مشكلة التّلوّث ونقص في المناطق الخضراء. وبناءاً على نتائج الإستبيانات التي قام بها شباب مدينة تونس أعرب المتساكنون والتّجّار والمارّة عن مدى انزعاجهم من تدهور الوضع البيئي في المنطقة وانتشار القمامة التي تسبّبت في تدهور الحالة الصّحيّة للمتساكنين وانتشار الأمراض.

 

تقديم المشروع

مشروع “Green Med” هو مشروع اجتماعي من تنفيذ شباب “مواطنون فاعلون” في جهة تونس، وهو مشروع ذو محور ثقافي بيئي يتوجّه لأطفال المدرسة الإبتدائيّة والمدرسة الاعداديّة بالحفصيّة (نهج الحكيم كسّار) وباب قرطاجنّة.

ويتم تنفيذ هذا المشروع بالشّراكة مع بلدية تونس المدينة ومعتمديّة تونس. ويعمل المشروع على نشر الثّقافة البيئيّة والتي تشمل المتساكنين والتّجّار والأطفال الى جانب تنمية الاحساس بالمسؤوليّة الفرديّة والجماعيّة في تحسين الوضع البيئي بالمنطقة بالاضافة الى تجميل منطقة الحفصيّة وذلك من خلال عدّة أنشطة تتمثّل في حملات تحسيسيّة وورشات عمل في تثمين النّفايات وإعادة تدويرها وحملات تنظيف وتزيين للمنطقة.

وقد تم الإنطلاق في تنفيذ هذا المشروع منذ 15 مارس الماضي وتواصل إلى 14 ماي 2017 بإشراف من مؤسّسة الياسمين للبحث والتّواصل وتمويل من المجلس الثّقافي البريطاني. وللتذكير فإن هذا المشروع يأتي في إطار برنامج “مواطنون فاعلون” الذي تنفّذه مؤسّسة الياسمين للبحث والتواصل بالشراكة مع المجلس الثّقافي البريطاني منذ 17 ديسمبر من السّنة الماضية، حيث تلقّى شباب ولايات تونس الكبرى وولايتيّ بنزرت ومدنين دورات تكوينيّة في المواطنة الفاعلة والتّنمية الاجتماعيّة تمكّنوا على إثرها من صياغة والإنطلاق في تنفيذ عدد من المشاريع لفائدة أحيائهم ومناطقهم داخل هذه الولايات التي من شأنها أن تساعد في التّنمية الاجتماعيّة والتّنمية المستدامة.

عن Équipe média

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى