الرئيسية / ديمقراطية / المواطنة الفعالة / 6. المشروع الاجتماعي”تراث أجدادنا بين ايدين أولادنا” من جهة منوبة

6. المشروع الاجتماعي”تراث أجدادنا بين ايدين أولادنا” من جهة منوبة

بدأت إحدى الفرق المشاركة في برنامج “مواطنون فاعلون” من جهة منوبة في تنفيذ مشروعها الاجتماعي بعد أن تلقت دورات تكوينية وتدريبية أشرف عليها خبراء ومختصون في المواطنة الفاعلة واعداد المشاريع والتخطيط لها وكتابتها بشكل علمي وموضوعي.

وبعد أن تمت صياغة عدد من المشاريع الاجتماعية تم عرضها على المدربين خلال الأسابيع الأخيرة من الدورات التكوينية، وقع الاختيار على مجموعة منها لتنفيذها داخل أحياء ومناطق من تونس الكبرى وبنزرت ومدنين، من بينها مشروع “تراث أجدادنا بين ايدين أولادنا”، وفي ما يلي تقديم وعرض للمشروع وأهدافه وتفاصيله المختلفة.

تقديم المشروع

مشروع “تراث أجدادنا بين ايدين أولادنا” هو مشروع اجتماعي ثقافي وترفيهي من تنفيذ مجموعة من شباب جهة منوبة، تم الشروع في أشغاله في منطقة دوار هيشر ويتوجه الى كافة متساكني المنطقة لا سيما الأطفال، كما سيستفيد منه الأولياء وأبناؤهم والمربّون في دوار هيشر.

وقد تمكن الشباب القائمون على تنفيذ المشروع من إيجاد شركاء محليين وجهويين: مركب الطفولة بدوار هيشر، جمعية “درة فراس” للطفولة وجمعية “بشرى” لرعاية الأطفال، والسيدات والسادة حنان مسعودي، أستاذة مسرح، سارة بن عطية، أستاذة فن تشكيلي، إسلام قوبلي، مختصة في الفن التشكيلي والرسم، ومعز جاء بالله، مرشد بيداغوجي.

سياق المشروع

وعمل منفذو المشروع على اعتماد سلم للرضا لتحديد الإشكاليات وتشخيص الصعوبات أثناء العمل على كتابة مشروعهم فوجدوا نقائص ومشاكل هامة على صعيد المحيط الثقافي وعلى الصعيد الهيكلي للمؤسسات الثقافية بمنطقة دوار هيشر وعلى صعيد علاقة الطفل خاصة بالمؤسسات الثقافية الترفيهية. ومن خلال حلقات نقاش واجتماعات بالمربين في المدارس العمومية وجد أصحاب المشروع أن الأطفال غير منتفعين بالفضاءات الثقافية وبالأنشطة الترفيهية رغم قربهم من مركب الطفولة التابع لوزارة شؤون المرأة والطفل والمسنين.

وسيعمل المشروع كذلك على تكوين 60 شاب في المواطنة الفاعلة وخلق فضاءات للحوار بين الشباب والمسؤولين المحليين بهدف تعزيز سبل التواصل وتدعيم الموارد البشرية بالهياكل الثقافية وتنمية مستوى الوعي بأهمية الأنشطة الثقافية والترفيهية خصوصا لدى اليافعين.

وقد تم تنظيم ورشات توعوية استفاد منها 40 وليا بهدف توفير 10 متطوعين متخصصين في الترفيه والثقافة والعمل على الترفيع في عدد الأطفال الناشطين أسبوعيا من 55 إلى 120 طفلا والترفيع في مجالات الأنشطة الثقافية من 2 إلى 6 أنشطة أسبوعيا.

ويهدف المشروع إلى تنظيم ورشات للأطفال سيعملون من خلالها على صناعات تقليدية ورسم لوحات والتحضير لمسرحية تعرض ظاهرة تراثية. وسيوفر مركب الطفولة فضاءاته لمدة 7 أسابيع لتمكين الأطفال المشاركين من التدرّب وتنظيم ورشات عمل.

انطلق تنفيذ هذا المشروع منذ15 مارس الفارط وتتواصل أشغاله إلى مطلع ماي المقبل بدعم وإشراف من مؤسسة الياسمين للبحث والتواصل بالشراكة مع المجلس الثقافي البريطاني.

وللتذكير فإن برنامج “مواطنون فاعلون” هو برنامج يهدف إلى تكوين 300 شاب وشابة من جهات تونس الكبرى وجهتي بنزرت ومدنين في المواطنة الفاعلة والقيادة الاجتماعية للحوار بين الثقافات والتنمية المحلية. ويأتي هذا البرنامج كمرحلة ثانية لمشروع “شباب فاعل” (Youth Act).

عن وسيم دليل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى